مسؤول كوري يشيد بمركز الإمارات للدراسات

  • 18 يونيو 2010

أشاد كيم جونج غون مدير إدارة الشرق الأوسط وإفريقيا بوزارة خارجية وتجارة الجمهورية كورية الجنوبية بجهود التنمية الشاملة لدولة الإمارات العربية المتحدة التي تقدم نموذجا يحتذى للعالم. وثمن غون بمناسبة زيارته لمركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية الدور المحوري للمركز في تقديم رؤية عصرية مستنيرة قوامها العلم والمعرفة لخدمة هذا النموذج والقائمين عليه.

من جانبه اطلع الدكتور جمال سند السويدي مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية الضيف الكوري على الأهداف التي يعمل من أجلها المركز ونشاطاته والهيكل التنظيمي والإصدارات التي قام بإصدارها .

وأكد أن العلاقات بين دولة الإمارات والجمهورية الكورية تشهد تطورا استراتيجيا بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.. مشيرا الى ان النمو المستمر في حجم التبادل التجاري بين الجانبين الذي ارتفع بنسبة 43 بالمائة عام 2009 وضع الجمهورية الكورية على رأس قائمة الشركاء التجاريين لدولة الإمارات، فضلا عن زيادة الاستثمارات الكورية في إمارة أبوظبي، حيث يوجد أكثر من 120 شركة كورية تعمل في قطاعات عديدة في الدولة على رأسها قطاع الصناعات الثقيلة وتكنولوجيا المعلومات فيما تعد دولة الامارات ثاني دولة مصدرة للنفط للجمهورية الكورية.

كما تمثل ثاني مستورد من كوريا في منطقة الشرق الأوسط . وقد أبدى الطرفان خلال اللقاء رغبتهما في تعزيز أطر التعاون العلمي والمعرفي المشترك بما يسهم بصورة مباشرة في تعميق العلاقات الثنائية وتدعيم مجالات العمل المختلفة. وتم اقتراح إقامة مؤتمر مشترك في مجال العلوم السياسية والعلاقات الدولية بين دولة الإمارات والجمهورية الكورية.

رابط الخبر

Share

الفعاليات المقبلة

إصدارات