في استطلاع رأي أجراه “مركز الإمارات للدراسات”: %84,5 من المواطنين يعتقدون أن هناك هدراً في استخدام المياه

  • 2 أبريل 2013

أظهرت نتائج الاستطلاع الذي أجراه مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية لتقييم مستوى الوعي المجتمعي بأهمية ترشيد استخدام المياه بين مواطني الدولة، وجود اعتقاد واسع بين المواطنين بأن هناك بالفعل هدراً في استخدام الموارد المائية في الدولة، حيث أعرب 84،5% من المواطنين عن اعتقادهم بأن هناك هدراً في استخدام المياه في دولة الإمارات العربية المتحدة، وكانت نسبة الذين عبروا عن هذا الرأي لدى الإناث أكبر منها لدى الذكور، حيث بلغت النسبة لدى الإناث 86،4% مقابل 82،5% عند الذكور . ويعتبر معدل استهلاك المياه في الإمارات واحداً من أعلى المعدلات في العالم، وهو أمر يدق ناقوس الخطر، لاسيما في ظل ندرة موارد المياه الطبيعية في المنطقة والطلب المتزايد على المياه .

وكان الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، قد وجه في إطار المسؤولية المجتمعية للمركز وجهوده المستمرة في هذا الشأن، بتنظيم المؤتمرات والمحاضرات والندوات المتعلقة بأمن المياه، مروراً بإصدارات المركز في هذا المجال، إدارة استطلاعات استخدام المياه بين مواطني الدولة، للوقوف على أبعاد هذه القضية ودرجة الوعي المجتمعي بها، تمهيداً لوضع الخطط والتوصيات اللازمة التي تضمن الحفاظ على مواردنا المائية وحمايتها من الهدر والاستنزاف .

وقد طُبِّق الاستطلاع ميدانياً على عينة قوامها 1000 فرد من المواطنين الإماراتيين، ومثلت العينة مناطق الإمارات كافة، وكانت نسبة الاستجابة 91،6%، بهامش خطأ أقل من 3،5%، عند درجة ثقة بالنتائج 95،0% .

وعلى صعيد المناطق السكنية، تصدرت منطقة أبوظبي القائمة بنسبة 93،8% من الذين يعتقدون أن هناك هدراً في استهلاك المياه، بينما حلت إمارة أم القيوين في ذيل القائمة بنسبة 57،9% .

وحول مستوى الرضا عن السبل المتبعة في الدولة للتوعية بترشيد استخدام المياه، سُجلت أعلى نسبة للرضا في أم القيوين 43،9%، بينما كانت أقل نسبة في عجمان 14،1% .

رابـط الخـبر

Share

الفعاليات المقبلة

إصدارات