الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان يستقبل الدكتور جمال سند السويدي ويهديه درع سفارة الدولة في الرياض

قدّم سعادة الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى المملكة العربية السعودية، درع سفارة الدولة لسعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، تقديراً لجهود سعادته في إنارة طريق العلم والمعرفة أمام الأجيال القادمة، وتقديم الأفكار الخلاقة لرفد المسار التنموي للدولة والمساهمة في مسيرة البناء والنهضة والتطوير.

وأشاد سعادة الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان، بمبادرة “جري أبوظبي- مكة المكرمة” التي يقوم بها حالياً الدكتور خالد جمال السويدي، المدير التنفيذي بمركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، الذي حرص على خوض هذا التحدي الكبير والضخم، في إطار رغبته في التعبير عن تقديره الشديد وتقدير أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة جميعاً، للعلاقات التاريخية والمتينة التي تربط بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية.

وبدوره قدّم سعادة الأستاذ الدكتور جمال سند السويدي شكره الكبير لسعادة الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان، وسفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في الرياض، على كل التسهيلات التي قدّمتها السفارة لمبادرة “جري أبوظبي- مكة المكرمة”، منذ عبور الدكتور خالد جمال السويدي منفذ البطحاء السعودي، ما يعكس حرص مؤسسات الدولة الرسمية على تأمين كل ما يلزم لسلامة أبنائها ودعمهم بشتى السُبل اللازمة لتحقيق أهدافهم الطموحة، داخلياً وخارجياً، معبراً عن سعادته وفخره العميق بنجله خالد؛ لإقدامه على خوض هذا التحدي الصعب، وخاصة أن الدكتور خالد يمتلك من التصميم والطموح ما يؤهله لإنجازه على النحو الأمثل، وخاصة في ظل الاستعدادات الكبيرة التي قام بها، والأهداف النبيلة التي يسعى إلى تحقيقها.

ويشار إلى أن الدكتور خالد جمال السويدي، ما زال يواصل مبادرة جري أبوظبي- مكة المكرمة التي بدأها صباح يوم الجمعة الأول من فبراير 2019، من أمام مسجد الشيخ زايد الكبير في أبوظبي، ليبدأ تحديه غير المسبوق، الذي سيقطع خلاله مسافة 2070 كيلومتراً، خلال 38 يوماً من الجري المتواصل، أو بالجمع بين الجري والمشي المتواصلين.

 

Share

الفعاليات المقبلة

إصدارات