اجتماع حول الأوضاع الإنسانية في الصومال

  • 19 ديسمبر 2011

نظّم مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، وبالتنسيق مع وزارة الخارجية، اجتماعاً موسّعاً، للبحث في خطة عاجلة لمعالجة الأوضاع الإنسانية المأساوية في الصومال.

حضر الاجتماع عدد من كبار المسؤولين، وأعضاء السلك الدبلوماسي، والخبراء، وممثلي منظمات الأمم المتحدة العاملة في دولة الإمارات. وناقش الاجتماع أبعاد الأزمة الإنسانية التي يتعرض لها الشعب الصومالي منذ سنوات من الناحيتين الاجتماعية والاقتصادية، والسبل الكفيلة لمعالجتها بأسرع وقت ممكن.

وبهذه المناسبة، أكد سعادة د. جمال سند السويدي، مدير عام المركز، استعداد المركز لوضع كل إمكاناته وخبراته العلميّة تحت تصرّف الأمم المتحدة لتقديم الخطط الاستراتيجية الكفيلة بمعالجة الأوضاع الإنسانية العصيبة التي يمر بها الشعب الصومالي الشقيق. وأشار سعادته إلى أن خبراء مركز الإمارات يعكفون حالياًعلى إجراء بحوث مسحيّة وتحليليّة معمّقة لتشخيص أبرز المشكلات والأزمات الإنسانية التي تتعرّض لها شعوب البلدان العربية والأجنبية.

Share

الفعاليات المقبلة

إصدارات