“آفاق المستقبل” في عددها 26 تسلط الضوء على تطور الأحداث في اليمن

  • 26 أبريل 2015

خصصت مجلة “آفاق المستقبل” الصادرة عن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في أبوظبي، ملف عددها السادس والعشرين (أبريل، مايو، يونيو) لالقاء الضوء على تطورات الأحداث في اليمن، وقراءة حقائق الوضع الراهن واحتمالاته المستقبلية. وكتب فيه: الدكتور عبد الرضا أسيري، أستاذ العلوم السياسية، عميد كلية العلوم الاجتماعية في جامعة الكويت، والدكتور محمد السعيد إدريس، مستشار “مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية” لشؤون البحوث والدراسات العربية والإقليمية، ومايكل أوهانلون، الباحث والمحلّل الأمريكي المتخصص بالأمن القومي وسياسة الدفاع، المحاضر الزائر في جامعة برينستون، الأستاذ المساعد في جامعة جون هوبكنز، وعبد الله حموده، الكاتب والصحافي المقيم في المملكة المتحدة، الذي أجرى مقابلة مع السير آلان دنكان، مبعوث الحكومة البريطانية إلى اليمن وعُمان.

وافتتح سعادة الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، العدد بكلمة علق فيها على الكلمة الرئيسية التي ألقاها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في فعاليات “الدورة الثالثة للقمة الحكومية”، في فبراير الماضي، بصفتها نموذجا متميزا، وشاهدا حيا على علو قيمة الإرادة بكل أزمان الحكم في البلاد، منذ اتحادها الفريد إلى يومنا هذا. وقال فيها “ستظل عالقة بالذاكرة الوطنية تلك الالتفاتة عميقة الدلالة، حين قرأ سموه أسماء 20 شاباً وشابة ضربوا أروع الأمثلة بإصرارهم على الالتحاق بالخدمة الوطنية برغم الأعذار التي تمنعهم من ذلك، أو تعفيهم منه”، وأضاف “إن أقل ما يمكن أن يقال عن كلمة سموه، التي وصفها سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي -رعاه الله- بأنها (تاريخية)، هو أنها أكدت أن مستقبل البلاد بخير، وأن أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة وبناتها حريصون عليها بكل ما ملكوا، حتى أرواحهم، وأنها بقيادة سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة -حفظه الله- لديها رؤية استراتيجية شاملة، يتمثل محورها الأساسي في تنمية الموارد البشرية، وذلك من خلال عملية مستدامة تبدأ من الاستثمار في الإمكانات المتاحة في قطاع التعليم”.

كما تتطرق المجلة في عددها السادس والعشرين إلى مجموعة من المواضيع أبرزها، واشنطن وطهران.. ماذا في الأفق؟، كتاب “السراب”: سرابيَّة الجماعات الدينية السياسية أوهام تهدِّد أمن المجتمعات، الداعشيون والنساء.. حياتهن ليست كما يصِورها التنظيم، وضع اليمن معقّد ومفتوح على الاحتمالات كافة.

Share

الفعاليات المقبلة

إصدارات